النتائج 1 إلى 4 من 4

الموضوع: فتاوى من العلماء باطلة بخصوص الإمام المهدي عليه السلام

  1. ترتيب المشاركة ورابطها: #1  Print  mPDF  PDF    رقم المشاركة لاعتمادها في الاقتباس: 144068   تعيين كل النص
    الصورة الرمزية فاطمة الزهراء
    فاطمة الزهراء غير متواجد حالياً من الأنصار السابقين الأخيار (رحمها الله)
    تاريخ التسجيل
    Jun 2013
    الدولة
    الجزائر
    المشاركات
    2,118

    Angry فتاوى من العلماء باطلة بخصوص الإمام المهدي عليه السلام

    بسم الله الرّحمن الرّحيم، والصّلاة والسّلام على كافّة الأنبياء والرّسل لا نفرّق بين أحدٍ من رسله
    وأصلّي وأسلّم عليهم أجمعين وآلهم الطّيبين الطّاهرين والتّابعين لهم الّذين استجابوا لدعوتهم في الأوّلين وفي الآخرين إلى يوم الدّين
    وسلام طيّب للنّاصر للإسلام ولنبيّه سيّدنا محمد صلّى الله عليه وآله وسلم تسليما الإمام المهدي المنتظر ناصر محمد اليماني عبد النّعيم الأعظم العبد الصّالح الحاضر وأهدى الرّايات رايتك وأعظم الغايات غايتك. أمّا بعد..

    سلام الله عليكم أيّها الأحبّة ورحمة الله تعالى وبركاته وعظيم نعيم رضوانه ولن نرض حتّى يرضى حبيب قلوبنا الأعظم
    وعهدا عنه لن نحيد وجزى الله عنّا حبيبنا الغالي بإرضائه.
    ـــ إذا كان العلماء هم من يصّدون النّاس عن دعوة الحقّ عن ناصرِ محمد صلى الله عليه وآله وسلم
    وناصرٍللقرآن العظيم وناصرلسنة البيان ومبينا حقائق لا قبل لهم بها فما أعظم إعراضهم وما أعظم يوم العذاب عليهم
    أحبابي في حبّ ربّي اسمعوا مجمع من العلماء ردّوا دون أن يذكروا أسماءهم!


    file:///c:/users/pc buraux/desktop/هام من هو المهدي المزعوم ناصر اليماني ؟!! - منتديات برق.
    منتديات برق > منتديات الاسلام والمسلمون > المنتدي الاسلامي (الشريعة و الحياة)
    يسمي نفسه من وضع الموضوع ب::مراقب المنتديات الاسلامية::
    إليكم الموضوع :
    ورد في صحيح مسلم , أن رسول الله صلى الله عليه وسلم , قال : (يكُونُ فِى آخِرِ الزَّمَانِ دَجَّالُونَ كَذَّابُونَ يَأْتُونَكُمْ مِنَ الأَحَادِيثِ بِمَا لَمْ تَسْمَعُوا أَنْتُمْ وَلاَ آبَاؤُكُمْ فَإِيَّاكُمْ وَإِيَّاهُمْ لاَ يُضِلُّونَكُمْ وَلاَ يَفْتِنُونَكُمْ ) .
    فهل من الممكن , أن يكون اليماني , أحد هؤلاء الذين حذر منهم النبي صلى الله عليه وسلم , في هذا الحديث ؟ . .
    ولم لا , كل شئ جائز , في هذا الزمان الذي آذنت أيام دنياه بالصرام .


    والآن ::/

    :: إليكم فتوى من العلماء بخصوص المهدي المزعوم في زمن الفتن ::

    السؤال :
    أرجو أن تفتوني في شأن ناصر محمد اليماني الذي يقول: إنه المهدي المنتظر ويقسم بالله العظيم
    وقد باهل كثيرا ممن اتهموه بالادعاء والكذب، والموقع باسمه؟.

    الإجابــة
    الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعـد:

    فإن الذي ننصح به المسلم في هذا الزمان الذي كثرت فيه الفتن، وانتشر الجهل بين المسلمين هو تقوى الله تعالى،
    والاهتمام بما ينفعه في دينه ودنياه، فلا ينبغي ‏للمسلم أن ينشغل بأمرالمهدي الذي كثرت فيه الدعاوى
    وتسببت في فتن كثيرة بين عوام المسلمين وفي بيئات مختلفة.

    فظهور المهدي من علامات الساعة - كما هو اعتقاد أهل السنة- وإذا ظهر فلن يخفى على المسلمين أمره،
    فهو يبايع عند الكعبة بعد أن يصلحه الله في ليلة كما روى الإمام أحمد وابن ماجة وغيرهما عن علي قال:
    قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: المهدي منا أهل البيت يصلحه الله في ليلة،
    والحديث صححه أحمد شاكر والألباني.

    قال ابن كثير: أي يتوب الله عليه، ويوفقه ويلهمه، ويرشده بعد أن لم يكن كذلك.

    والله أعلم.

    السؤال :
    سؤالي يتعلق بمن يقول إنه المهدي المنتظر واسمه ناصر محمد اليماني،
    وعند قراءتي لموقعه وجدته رجلا يدعو للصلاح
    ولكنني لا بد أن ألجأ إلى علماء المسلمين لأستفسر عنه هل هو فعلا المهدي المنتظر
    وهل ناظره أحد من علماء المسلمين ليبين الحق من الباطل؟ أرجو الإجابة؟

    الإجابة
    وعليه فإنا نوصيك بالانصراف عن هذا الرجل وعدم الالتفات إليه، وأما هل ناظره أحد من علماء المسلمين فلا علم لنا بذلك.

    والله أعلم.


    وردّ الإمام بالحقّ

    ويا معشر عُلماء الأمّة من الذين يريدوا الحقّ، فلماذا يأتينا بعضكم بأسماءٍ مُستعارةٍ وهو من عُلماء الأمّة وكأنّهم من الذين أضاعوا الصلوات واتّبعوا الشهوات في شات البنات ومواقع المُغازلات بل أنتم في موقع المهدي المُنتظر طاولة الحوار العالمية موقع الإمام ناصر محمد اليماني موقع كُل عُلماء البشر للحوار الفصل وما هو بالهزل، فلا يصح أن يكون الحوار مع أسماء مجهولةٍ فلا أعلمُ من هو العالم الذي يحاورني ما هو اسم العالم الذي يُحاورني ومن أيّ مذهب هو فلماذا أسماء مُستعارة فهل ذلك خشيت أن يرتدّوا عنه اتّباعه فيتّبعون الحقّ من ربهم فلما الخوف؟ فهل يخاف من كان على الحقّ أو الذي لا يُريد غير الحقّ؟ بل من كان يُريد الحقّ فلا يخاف في الله لومة لائم.
    ويا معشر عُلماء الأمّة، لا تخشوا إلا الله إن كنتم تُعمرون مساجد الله بذكره، ويا خُطباء منابره فلا تخشون إلا الله إن كنتم صادقين، تصديقاً لقول الله تعالى:
    { إِنَّمَا يَعْمُرُ مَسَاجِدَ اللَّهِ مَنْ آمَنَ بِاللَّهِ وَالْيَوْمِ الآخِر وَأَقَامَ الصَّلاةَ وَآتَى الزَّكَاةَ وَلَمْ يَخْشَ إِلاَّ اللَّهَ فَعَسَى أُوْلَئِكَ أَن يَكُونُواْ مِنَ الْمُهْتَدِينَ }

    صدق الله العظيم [التوبة:18]

    وسلامٌ على المُرسلين والحمدُ لله ربّ العالمين..
    أخوكم الإمام المهدي ناصر محمد اليماني.


    ـــــــــــــــــــ
    http://www.awaited-mahdi.com/showthread.php?t=18069









    قال الله تعالى:
    {وَعَدَ اللّهُ الْمُؤْمِنِينَ وَالْمُؤْمِنَاتِ جَنَّاتٍ تَجْرِي مِن تَحْتِهَا الأَنْهَارُ خَالِدِينَ فِيهَا
    وَمَسَاكِنَ طَيِّبَةً فِي جَنَّاتِ عَدْنٍ وَرِضْوَانٌ مِّنَ اللّهِ أَكْبَرُ ذَلِكَ هُوَ الْفَوْزُ الْعَظِيمُ}

    صدق الله العظيم [التوبة:72]

  2. ترتيب المشاركة ورابطها: #2  Print  mPDF  PDF    رقم المشاركة لاعتمادها في الاقتباس: 144072   تعيين كل النص
    تاريخ التسجيل
    Jan 2011
    الدولة
    المغرب
    المشاركات
    6,571

    افتراضي



    أفتى مُحمد رسول الله عليه الصلاة والسلام في شأنكم بأنكم أشر عُلماء أمة الإسلام
    http://www.awaited-mahdi.com/showthread.php?t=9764

    -1- قائمة الأبواب الرئيسية لفهرسة بيانات الإمام المهدي المنتظر ناصر محمد اليماني:

  3. ترتيب المشاركة ورابطها: #3  Print  mPDF  PDF    رقم المشاركة لاعتمادها في الاقتباس: 144110   تعيين كل النص
    تاريخ التسجيل
    Jan 2013
    الدولة
    المغرب
    المشاركات
    249

    افتراضي

    يا عُلماء أمة الإسلام إتقوا الله واقترب الوعد الحق وأنتم عن الحق مُعرضون ..
    ويا عُلماء أمة الإسلام من الذين فرقوا دينهم شيعاً وكُل حزب بما لديهم فرحون إلا من استمسك بكتاب الله وسنة رسوله الحق التي لا تُخالف لمحكم القرآن، أفلا تتقون؟! وقال محمد رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم:
    [تنقسم امتي الى بضع وسبعين شعبة كلها في النار الا واحدة]

    اقتباس المشاركة: 5047 من الموضوع: يا عُلماء أمة الإسلام إتقوا الله وأقترب الوعد الحق وأنتم عن الحق مُعرضون


    الإمام ناصر محمد اليماني
    07 - 04 - 1430 هـ
    04 - 03 - 2009 مـ
    10:11 مساءً
    ــــــــــــــــــــــ


    يا عُلماء أمّة الإسلام اتّقوا الله، واقترب الوعد الحقّ وأنتم عن الحقّ مُعرضون ..

    بسم الله الرحمن الرحيم، والصلاة والسلام على خاتم الانبياء والمُرسلين وآله والتابعين للحقّ إلى يوم الدين..
    ويا عُلماء أمّة الإسلام من الذين فرّقوا دينهم شيعاً وكُلّ حزبٍ بما لديهم فرحون إلا من استمسك بكتاب الله وسنّة رسوله الحقّ التي لا تُخالف لمحكم القرآن، أفلا تتقون؟ وقال محمدٌ رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم
    : [تنقسم أمتي الى بضعٍ وسبعين شعبة كلها في النار الا واحدة].

    وقال محمدٌ رسول الله صلّى الله عليه وآله وسلم: [تنقسم أمّتي إلى بضع وسبعون شعبة كلها في النار إلا واحدة قالوا من هي يا رسول الله؟ قال: من كانت مثل ما أنا عليه وأصحابي]. صدق مُحمدٌ رسول الله صلّى الله عليه وآله وسلم.

    ومن خلال هذا الحديث الحقّ نعلم أنّ محمداً رسول الله نهاكم يا معشر عُلماء أمّة الإسلام أن تُفرّقوا دينكم شيعاً وكُلّ حزبٍ بما لديهم فرحون، وها أنتم خالفتم أمر مُحمدٍ رسول الله صلّى الله عليه وآله وسلم وفرّقتم دينكم شيعاً، وكُلّ حزب بما لديهم فرحون. وكذلك خالفتم كافة أوامر الله المُحكمة في القرآن العظيم في هذا الشأن، والآيات المُحكمات هنّ الآيات البيّنات الواضحات من آيات أمّ الكتاب قد أغناهن الله عن التأويل والتفسير نظراً لوضوحهنّ وجعلهنّ الله حُكماً عربياً مبيناً لعالِمكم وجاهلكم. وقال الله تعالى:
    {أَنْ أَقِيمُوا الدِّينَ وَلَا تَتَفَرَّقُوا فِيهِ} صدق الله العظيم [الشورى:١٣].

    وقال الله تعالى في مُحكم كتابه:
    {فَأَقِمْ وَجْهَكَ لِلدِّينِ حَنِيفًا فِطْرَةَ اللَّهِ الَّتِي فَطَرَ النَّاسَ عَلَيْهَا لَا تَبْدِيلَ لِخَلْقِ اللَّهِ ذَلِكَ الدِّينُ الْقَيِّمُ وَلَكِنَّ أَكْثَرَ النَّاسِ لَا يَعْلَمُونَ (30) مُنِيبِينَ إِلَيْهِ وَاتَّقُوهُ وَأَقِيمُوا الصَّلَاةَ وَلَا تَكُونُوا مِنَ الْمُشْرِكِينَ (31) مِنَ الَّذِينَ فَرَّقُوا دِينَهُمْ وَكَانُوا شِيَعًا كُلُّ حِزْبٍ بِمَا لَدَيْهِمْ فَرِحُونَ (32)} صدق الله العظيم [الروم].

    وقال الله تعالى في مُحكم كتابه:
    {شَرَعَ لَكُمْ مِنَ الدِّينِ مَا وَصَّىٰ بِهِ نُوحًا وَالَّذِي أَوْحَيْنَا إِلَيْكَ وَمَا وَصَّيْنَا بِهِ إِبْرَاهِيمَ وَمُوسَىٰ وَعِيسَىٰ أَنْ أَقِيمُوا الدِّينَ وَلَا تَتَفَرَّقُوا فِيهِ كَبُرَ عَلَى الْمُشْرِكِينَ مَا تَدْعُوهُمْ إِلَيْهِ اللَّهُ يَجْتَبِي إِلَيْهِ مَنْ يَشَاءُ وَيَهْدِي إِلَيْهِ مَنْ يُنِيبُ} صدق الله العظيم [الشورى:١٣].

    وقال الله تعالى في مُحكم كتابه: {إِنَّ الَّذِينَ فَرَّقُوا دِينَهُمْ وَكَانُوا شِيَعًا لَسْتَ مِنْهُمْ فِي شَيْءٍ إِنَّمَا أَمْرُهُمْ إِلَى اللَّهِ ثُمَّ يُنَبِّئُهُمْ بِمَا كَانُوا يَفْعَلُونَ} صدق الله العظيم [الأنعام:١٥٩].

    وقال الله في مُحكم كتابه:
    {وَلَا تَنَازَعُوا فَتَفْشَلُوا وَتَذْهَبَ رِيحُكُمْ} صدق الله العظيم [الأنفال:٤٦].

    فها أنتم اختلفتم وخالفتم ما أمركم به الله في مُحكم كتابه أن لا تُفرِّقوا دينكم شيعاً، وكُلّ حزب بما لديهم فرحون. وكذلك خالفتم أمر محمدٍ رسول الله صلّى الله عليه وآله وسلم الذي حذّركم أنكم إذا اختلفتم فجميعكم في النار يا معشر عُلماء الأمّة إلا الذين اعتصموا بحبل الله القُرآن العظيم والسُّنة النبويّة الحقّ التي لا تُخالف لمُحكم القرآن العظيم.

    ويا معشر عُلماء الأمّة، إن الذين تمَّسكوا بالقرآن وحده ضلّوا وآمنوا ببعض الكتاب وكفروا بالسُّنة النبويّة الحقّ.

    ويا معشر عُلماء الأمّة، إن الذين تمسّكوا بالسُّنة النبويّة وحدها واتّبعوا من القرآن فقط ما وافق ما لديهم من السُّنة وتركوا الآيات المُحكمات التي تُخالف ما لديهم وقالوا لا يعلم تأويله إلا الله كذلك ضلّوا، وكذلك الذين يبحثون عن كتاب فاطمة الزهراء ويُفسّرون القرآن بالظنّ الذي لا يُغني من الحقّ شيئاً ويدعون آل البيت من دون الله كذلك ضلّوا، وكذلك أصحاب العلم اللدنّي بغير علمٍ ولا سُلطانٍ كذلك ضلّوا؛ بل جميعكم يا معشر عُلماء الأمّة المُختلفين على ضلالٍ مُبينٍ على مُختلف مذاهبكم وفرقكم إلا الذين اعتصموا بحبل الله وأطاعوا أمر الله ورسوله ولم يفرّقوا بين أمر الله ورسوله فاستمسكوا بالنور الذي أنزله الله على رسوله فاعتصموا بكتاب الله وسنّة رسوله الحقّ من أتباع ناصر محمد اليماني فلا يؤمنون ببعض الكتاب ويكفرون ببعض بل مُستمسكين بكتاب الله وسنّة رسوله الحقّ ويكفرون بما خالف لمحكم القرآن في السّنة تنفيذاً لأمر الله ورسوله كما علّمهم الله ورسوله أن يقوموا بعرض الأحاديث النبويّة على مُحكم القرآن فإذا وجدوه جاء مُخالفاً لمحكم القرآن عَلم أنّ ذلك الحديث النبويّ جاء من عند غير الله ورسوله تنفيذاً لما علمهم الله ورسوله وقد علّمهم محمد رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم أنّ الأحاديث الحقّ في السّنة النبويّة جاءت من عند الله. وقال عليه الصلاة والسلام:
    [ألا إني أوتيت القرآن ومثله معه].

    ولكنّ محمداً رسول الله أفتاكم أنّ الأحاديث النبويّة ليست محفوظةً من التحريف، وحتى لا تفتنهم الأحاديث الموضوعة فيختلفوا؛ أمرهم محمدٌ رسول الله صلّى الله عليه وآله وسلم أن يجعلوا مُحكم القرآن هو المرجع لما اختلفوا فيه. وقال عليه الصلاة والسلام:
    [وإنها ستفشى عني أحاديث فما أتاكم من حديثي فاقرؤوا كتاب الله واعتبروه فما وافق كتاب الله فأنا قلته وما لم يوافق كتاب الله فلم أقله].

    وقال عليه الصلاة والسلام: [ستكون عني رواة يروون الحديث فاعرضوه على القرآن فإن وافق القرآن فخذوها وإلا فدعوها].

    وقال مُحمد رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم: [ألا إنها ستكون فتنة قيل ما المخرج منها يا رسول الله قال كتاب الله فيه نبأ من قبلكم وخبر ما بعدكم وحكم ما بينكم هو الفصل ليس بالهزل من تركه من جبار قصمه الله ومن ابتغى الهدى في غيره أضله الله وهو حبل الله المتين وهو الذكر الحكيم وهو الصراط المستقيم وهو الذي لا تزيغ به الأهواء ولا تلتبس به الألسنة ولا تشبع منه العلماء ولا يُخلئ عن كثرة الرد ولا تنقضي عجائبه، هو الذي لم تنته الجن إذ سمعته حتى قالوا‏:‏ ‏{‏ إِنَّا سَمِعْنَا قُرْآناً عَجَباً (1) يَهْدِي إِلَى الرُّشْدِ فَآمَنَّا بِهِ}‏ من قال به صدق ومن عمل به أجر، ومن حكم به عدل ومن دعا إليه هدى إلى صراط مستقيم‏].

    إذاً لقد علّمكم محمدٌ رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم بالسبيل للمخرج من الفتنة التي وقعتم بها وفرقتم دينكم شيعاً وكُلّ حزبٍ بما لديهم فرحون، وخالفتم أمر الله ورسوله بعدم التفرق ولكنكم خالفتم أمر الله ورسوله وتفرقتم! وسبق وأن علّمكم محمد رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم بأنكم سوف تقعون في فتنة التفرق فتفشلوا وتذهب ريحكم، ولكنه علَّمكم بالمخرج من فتنة التفرق التي أوقعكم فيها أعداء الله. وقال عليه الصلاة والسلام:
    [ألا إنها ستكون فتنة قيل ما المخرج منها يا رسول الله ؟قال كتاب الله فيه نبأ من قبلكم وخبر ما بعدكم وحكم ما بينكم هو الفصل ليس بالهزل من تركه من جبار قصمه الله ومن ابتغى الهدى في غيره أضله الله وهو حبل الله المتين وهو الذكر الحكيم وهو الصراط المستقيم وهو الذي لا تزيغ به الأهواء ولا تلتبس به الألسنة ولا تشبع منه العلماء ولا يُخلئ عن كثرة الرد ولا تنقضي عجائبه، هو الذي لم تنته الجن إذ سمعته حتى قالوا‏:‏ ‏{إِنَّا سَمِعْنَا قُرْآناً عَجَباً (1) يَهْدِي إِلَى الرُّشْدِ فَآمَنَّا بِهِ}‏ من قال به صدق ومن عمل به أجر، ومن حكم به عدل ومن دعا إليه هدى إلى صراط مستقيم‏] صدق محمد رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم.

    وكذلك علّمكم الله في مُحكم القُرآن العظيم ماهو المخرج من أحاديث الفتنة الموضوعة التي كانت السبب الرئيسي لتفرّقكم إلى شيعٍ وأحزاب، وعلَّمكم الله في مُحكم القرآن العظيم السبيل للمخرج من هذه الفتنة فتجدون حكمُ الله الحقّ للمخرج من أحاديث الفتنة الموضوعة في السُّنة النبويّة وهو عرضها على مُحكم القرآن فإذا كان الحديث النبويّ جاءكم من عند غير الله ورسوله فسوف تجدون بينه وبين مُحكم القرآن العظيم اختلافاً كثيراً. وقال الله تعالى:
    {وَيَقُولُونَ طَاعَةٌ فَإِذَا بَرَزُوا مِنْ عِنْدِكَ بَيَّتَ طَائِفَةٌ مِنْهُمْ غَيْرَ الَّذِي تَقُولُ ۖ وَاللَّهُ يَكْتُبُ مَا يُبَيِّتُونَ ۖ فَأَعْرِضْ عَنْهُمْ وَتَوَكَّلْ عَلَى اللَّهِ ۚ وَكَفَىٰ بِاللَّهِ وَكِيلًا ﴿٨١﴾ أَفَلَا يَتَدَبَّرُونَ الْقُرْآنَ ۚ وَلَوْ كَانَ مِنْ عِنْدِ غَيْرِ اللَّهِ لَوَجَدُوا فِيهِ اخْتِلَافًا كَثِيرًا ﴿٨٢﴾} صدق الله العظيم [النساء].

    ولكنكم يا معشر عُلماء أمّة الإسلام عصيتم أمر الله ورسوله وتحسبون أنكم مهتدون، وتفرّقتم وفشلتم وذهبت ريحكم كما هو حالكم،
    وابتعث الله خليفته الإمام المهديّ الحقّ من ربكم فزاده بسطةً في العلم عليكم ليجعله حَكماً بينكم فيما كنتم فيه تختلفون ليجمع شملكم ويوحّد صفّكم ويجبر كسركم فيعيدكم إلى كتاب الله وسنّة رسوله الحقّ. وها هو الإمام المهديّ ناصر محمد اليماني يدعو علماء أمّة الإسلام وأتباعهم إلى كتاب الله وسنّة رسوله الحقّ، وما كان جواب الذين أظهرهم الله على أمري من عُلماء السّنة إلا أن قالوا: "بل أنت كذّابٌ أشِرٌ ولست المهديّ المنتظَر محمد ابن عبد الله، فنحن الذين نصطفي الإمام المهديّ من بيننا فنقول له أنت الإمام المهديّ، لأنه لا يعلم أنه الإمام المهديّ. ثم نجبره على المُبايعة على الخلافة".

    ومن ثم أردّ على أهل السنة وأقول: ما دام الإمام المهديّ لا يعلمُ أنه الإمام المهديّ ولكنكم تعلموا أنتم أنه الإمام المهديّ؛ إذاً أنتم أعلمُ من الإمام المهديّ؟ فكيف ترضونه إماماً وأنتم أعلمُ منه! فبئس المهدي هذا الذي أنتم أعلمُ منه؟ أليس من المفروض أن يزيده الله بسطةً في العلم عليكم فيُعلّمكم بما لم تكونوا تعلمون ويحكمُ بينكم في جميع ما كنتم فيه تختلفون، أفلا تعقلون؟ وأفتيتم أني على ضلالٍ مُبينٍ وذلك لأني أدعوكم إلى كتاب الله وسنّة رسوله، وترون البدعة سنّة والسُّنة الحقّ بدعة! وتأخذوا من كتاب الله الآيات المُتشابهات اللاتي يوافق ظاهرهنّ هواكم إبتغاء البُرهان لأحاديث الفتنة في السُّنة.

    وأمّا الآيات المُحكمات التي تخالف لما أنتم به مُستمسكون في السُّنة النبويّة ومن ثم تعرضون عن القرآن وتقولون لا يعلمُ تأويله إلا الله! برغم أنه فقط المُتشابه من القرآن هو الذي لا يعلمُ تأويله إلا الله وأما الآيات المُحكمات هنَّ أم الكتاب فهنَّ واضحاتٌ لعالمكم وجاهلكم فضللتم عن الحقّ وترون أنفسكم على الحقّ. وناصر محمد اليماني الذي لا يفرّق بين الله ورسوله والذي لا يؤمن ببعض الكتاب ويكفر ببعض والذي يستمسك هو ومن اتَّبعه بكتاب الله وسنّة رسوله الحقّ ومن ثم تفتون أنه كذابٌ أشِرٌ يدعو إلى الضلال!
    ومن ثم أردّ عليكم وأقول: فإن وجد الباحثون عن الحقّ أني أدعو إلى غير كتاب الله وسنّة رسوله الحقّ فصدقت فتواكم في شأني، وإن وجد الباحثون عن الحقّ أنّ ناصر محمد اليماني يدعو إلى الرجوع إلى مُحكم كتاب الله وسنّة رسوله الحقّ فاصبح ناصر محمد اليماني هو الذي على الحقّ هو ومن اتّبعه وأنتم على ضلالٍ مُبينٍ مُستمسكين بالحقّ والباطل جميعاً! فكيف تجتمع النور والظلمات؟ أفلا تتقون يا معشر أهل السنة؟ فإن أعرضتم عن دعوة ناصر محمد اليماني وحذفتم أو أخفيتم بياناته في مواقعكم لأنكم عاجزين عن الردّ عليها فأبُشِّركم بعذابٍ عظيمٍ.

    وأمّا الشيعة فكفروا بدعوة ناصر محمد اليماني، ولو أنه اتبع أهواءهم وقال: أنا المُمهد اليماني الذي يظهر قبل المهديّ المنتظَر محمد بن الحسن العسكري لصدّقوني! ولكن سبب كفرهم بدعوتي الحقّ هو: لماذا لم أصدّق افتراءهم بالمهديّ المنتظَر الذي اصطفوه قبل قدره المقدور في الكتاب المسطور؟ ولو اتّبع الحقّ أهواء الشيعة والسُّنة لفسدت السماوات والأرض. وكثيرٌ من السُّنة والشيعة مُذبذبين في دعوة ناصر محمد اليماني فلا هم معي ولا هم ضدّي؛ بمعنى لا هم صدَّقوا ولا هم كذَّبوا، وكذلك معشر عُلماء الطوائف الأخرى مُذبذبين ممن أظهرهم الله على أمري، ومن ثم أقول: ولماذا التذبذب، ولماذا الشك بغير الحقّ؟ فتعالوا علّموني ما هو الذي دفعكم بالشكّ في دعوة ناصر محمد اليماني؟

    ويا معشر عُلماء الشيعة والسّنة وكافة علماء الفرق الذين فرّقوا دينهم شيعاً وكُلّ حزب بما لديهم فرحون في العالم الإسلامي كافة؛ لقد جعلنا طاولة الحوار العالميّة لكم ولكافة عُلماء البشر للحوار والدعوة إلى ما دعاهم إليه مُحمدٌ رسول الله صلّى الله عليه وآله وسلم إلى كتاب الله السُنة الحقّ، وجعل الله بصيرتي هي ذاتها ونفسها بصيرة محمدٍ رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم؛ كتاب الله وسنّة رسوله الحقّ، وذلك بيني وبينكم فلنحتكم إلى كتاب الله وسنّة رسوله الحقّ إن كنتم مؤمنين، ولكنكم تنكرون دعوة ناصر محمد اليماني وتصفونه بالكذّاب الأشِر وليس المهديّ المنتظَر وأنه يدعو إلى ضلالٍ مُبينٍ.

    ومن ثم أردّ عليكم: هل لأني أدعوكم إلى عدم تفرّقكم وإلى توحيد صفّكم وجمع شملكم وجبر كسركم لتقوى شوكتكم، وأدعوكم إلى كتاب الله وسنّة رسوله الحقّ ولذلك ترونني على ضلالٍ مُبينٍ؟ إذاً فبئس العُلماء أنتم. وصدق محمد رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم الذي أفتى في شأنكم بالحقّ، وقال: إنكم أشرّ عُلماء الدين تحت سقف السماء الذين يرون الحق باطلاً والباطل حقاً والبدعة سُنة والسُّنة بدعة، فمن ينجيكم من عذاب الله الشديد؟ وذكِّروا بالقرآن من يخاف وعيد.

    ويا معشر عُلماء أمّة الإسلام، ها هي طاولة الحوار العالميّة للمهديّ المنتظَر (موقع الإمام ناصر محمد اليماني) المنبر الحُرّ لكافة حوار الأديان على مُختلف دياناتهم وفرقهم، وأدعوهم أجمعين إلى سبيل الله على بصيرةٍ منه تعالى كتاب الله وسنّة رسوله الحقّ، فإن أعرضتم أنتم والناس أجمعين عن الدعوة إلى كتاب الله وسنّة رسوله الحقّ فقد كنتم السبب في عذاب أمّة الإسلام والناس أجمعين، ولذلك سوف يؤيدني الله بآية التصديق من آيات الله الكُبر لحقائق البيان الحقّ للذكر ذلك كوكب سقر لواحة للبشر من عصر إلى آخر تمطر عليكم بأحجارٍ من نار ويشمل عذاب الله كافة قُرى الكُفر والمُسلمين بسبب إعراضهم عن الدعوة الحقّ إلى كتاب الله وسنّة رسوله الحقّ. تصديقاً لقول الله تعالى:
    {وَإِنْ مِنْ قَرْيَةٍ إِلَّا نَحْنُ مُهْلِكُوهَا قَبْلَ يَوْمِ الْقِيَامَةِ أَوْ مُعَذِّبُوهَا عَذَابًا شَدِيدًا كَانَ ذَٰلِكَ فِي الْكِتَابِ مَسْطُورًا} صدق الله العظيم [الإسراء:٥٨].

    وفي تلك الليلة يظهر الله خليفته المهديّ المنتظَر ناصر محمد اليماني على كافة البشر ليلة يسبق الليل النهار لطلوع الشمس من مغربها. ولربّما يودّ أن يُقاطعنى أحد عُلماء الأمّة فيقول: "إذاً إنها القيامة إذا طلعت الشمس من مغربها، فكيف تقول قبل يوم القيامة؟ فأين المسيح الدجال وأين يأجوج ومأجوج وأين المسيح عيسى بن مريم؟".

    ومن ثم أردّ عليه بالحقّ وأقول: ألا تعتقد أنّ طلوع الشمس من مغربها ليس إلا شرطاً من أشراط الساعة الكبرى؟ وجوابه: "نعم"، ومن ثم أقول له: إذاً ذلك عذابٌ قبل يوم القيامة ليلة يسبق الليل النهار في ليلةٍ يُظهر الله فيها خليفته على كافة البشر بعذابٍ أليمٍ، ومن ثم يقولون "ربنا أكشف عنا العذاب إنا مؤمنون" ومن ثم يكشف الله عنهم العذاب، ويوم يبطش البطشة الكُبرى ينتقم من الذين يعودون للكفر من بعد التصديق، ويلي طلوع الشمس من مغربها بعث أصحاب الكهف والرقيم المسيح عيسى ابن مريم عليه الصلاة والسلام، وهو دابةٌ من الأرض تُكلمهم، والدابة إنسانٌ ولكن أكثركم يجهلون. ومن ثم خروج المسيح عيسى ابن مريم الكذّاب الذي يدعي الربوبيّة ولذلك يُسمى بالمسيح الكذّاب ومعه جنوده من يأجوجٍ ومأجوجٍ، ويخرجون من أرض المشرقين من تحت الثرى، ولكن أكثركم لا يعلمون. فتعالوا لطاولة الحوار العالميّة (موقع الإمام ناصر محمد اليماني) فأعلّمكم ما لم تكونوا تعلمون، وأحكم بينكم في جميع ما كنتم فيه تختلفون، فأوحّد صفّكم وأجبر كسركم، وإياكم ثم إياكم ثم إياكم أن تصدّقوا ناصر محمد اليماني في حرفٍ واحدٍ يخرجُ عن كتاب الله وسنّة رسوله الحقّ؛ ذلك لأنّ الإمام المهديّ لم يجعله الله رسولاً جديداً؛ بل ابتعثني الله ناصراً لما جاءكم به محمدٌ رسول الله صلّى الله عليه وآله وسلم، ولذلك واطأ اسمي لاسم محمدٍ رسول الله صلّى الله عليه وآله وسلم وجعل الله موضع التواطؤ في اسمي للاسم محمدٍ في اسم أبي (ناصر محمد) وذلك حتى يحمل الاسم الخبر وراية الأمر لنصرة كتاب الله وسنّة رسوله الحقّ فذلك بيني وبينكم إن كنتم مؤمنين بكتاب الله وسنّة رسوله الحقّ، ولكن أكثركم للحقّ كارهون. تصديقاً لقول الله تعالى:
    {لَقَدْ جِئْنَاكُمْ بِالْحَقِّ وَلَٰكِنَّ أَكْثَرَكُمْ لِلْحَقِّ كَارِهُونَ} صدق الله العظيم [الزخرف:٧٨].

    ألا وإنّ الحقّ هو كتاب الله وسنّة رسوله الحقّ، والحقُّ أحقَّ أن يُتّبع يا معشر الباحثين عن الحقّ إن كنتم تريدون الحقّ فاتّبعوا الحقّ الذي ينكر على المُسلمين تفرقهم إلى شيعٍ وأحزابٍ وكُلّ حزبٍ بما لديهم فرحون والذي يدعوهم إلى الرجوع إلى كتاب الله وسنّة رسوله الحقّ وإن أبيتم واتّبعتم الذين أنكروا أمر دعوتي من علمائكم فلن يغنوا عنكم من الله شيئاً، والحُكم لله وهو خيرُ الحاكمين.

    وسلامٌ على المُرسلين، والحمدُ لله ربّ العالمين..
    الإمام المُبين الداعي إلى الحقّ وإلى الصراط المُستقيم؛ ناصر مُحمد اليماني.
    ___________________


  4. ترتيب المشاركة ورابطها: #4  Print  mPDF  PDF    رقم المشاركة لاعتمادها في الاقتباس: 144210   تعيين كل النص
    الصورة الرمزية ام ياسر
    ام ياسر غير متواجد حالياً من الأنصار السابقين الأخيار
    تاريخ التسجيل
    Jan 2012
    الدولة
    Maroc Tanger
    المشاركات
    454

    افتراضي

    السلام عليكم
    وعليه فإنا نوصيك بالانصراف عن هذا الرجل وعدم الالتفات إليه،
    لا حول ولا قوة الا بالله وكانه اتى بعقيدة او دين جديد!!!! فانا لله وانه اليه راجعون


    اسال الله ان يس
    تجيب الناس الى دعوة الاحتكام الى كتاب الله عاجلا غير اجل باذن رب العالمين
    ( ربنا لا تزغ قلوبنا بعد اذ هديتنا وهب لنا من لدنك رحمة انك انت الوهاب )




المواضيع المتشابهه

  1. ( فتاوى الإمام المهديّ المنتظَر عليه السلام في أحكام الصيام )
    بواسطة آمنت بنعيم رضوان الله في المنتدى ۞ موسوعة بيانات الإمام المهدي المنتظر ۞
    مشاركات: 6
    آخر مشاركة: 20-07-2013, 12:33 PM
  2. فتاوى الإمام المهدي ( ناصر محمد اليماني ) صلى الله عليه وسلم
    بواسطة حبيبة النعيم الأعظم في المنتدى دحض الشبهات بالحجة الدامغة والإثبات على مهدوية الإمام ناصر محمد اليماني
    مشاركات: 20
    آخر مشاركة: 16-07-2013, 07:45 AM
  3. فتاوى الإمام المهدي عن الحجّ ..
    بواسطة حبيبة الرحمن في المنتدى ۞ موسوعة بيانات الإمام المهدي المنتظر ۞
    مشاركات: 7
    آخر مشاركة: 24-10-2012, 06:35 AM
  4. سؤال من جديد.. حول فتاوى المهدي بخصوص حكام بعض الدول العربية
    بواسطة وسيم المحب لله في المنتدى قسم مخصص للمباهلة مع منكري إمامة المهدي المنتظر ناصر محمد اليماني
    مشاركات: 10
    آخر مشاركة: 25-05-2012, 02:02 AM
  5. استفساري الى الامام المهدي عليه السلام بخصوص تدبر آية وهل هي تصف حالنا
    بواسطة عبد الله الحسيني في المنتدى قسم الأسئلة والإقتراحات والحوارات المفتوحة
    مشاركات: 3
    آخر مشاركة: 08-01-2012, 09:04 PM

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •