صفحة 9 من 9 الأولىالأولى ... 789
النتائج 81 إلى 88 من 88

الموضوع: ردّ الإمام المهدي إلى الباحث الفلكيّ ملهم محمد هندي عضو الاتحاد العربي لعلوم الفلك والفضاء..

  1. ترتيب المشاركة ورابطها: #81  Print  mPDF  PDF    رقم المشاركة لاعتمادها في الاقتباس: 162524   تعيين كل النص
    أزهر الدين غير متواجد حالياً من الأنصار السابقين الأخيار
    تاريخ التسجيل
    Mar 2010
    الدولة
    سوريا
    المشاركات
    134

    افتراضي

    بسم الرحمن الرحيم والصلاة والسلام على جميع الأنبياء والرسل من أولهم لخاتمهم لانفرق بين أحد من رسله ونحن له مسلمون
    إمامي الحبيب على قلبي إن كل كلمة أقرؤها من بياناتك لها منحى خاص ومفهوم يصعب على المرء تجاوزها لعمق الشرح الذي تقوم به وقد يأخذ مني وقتاً لقراءة بيان أرى فيه أنه لاينبغي الولوج لفكرة أخرى من نفس البيان مادامت الأولى لم يتم تدبرها بل فهمها فهماً بحيث يستطيع أي أنصاري أن يشرحها ويستفيض فيها ضمن حدود ماتعلمه وكأنه محاضراً ناجحاً لمنهاج ما في جامعة ,
    لقد آن الأوان بانبثاق فجر جديد لأمم الأرض يتطلع فيه كافة البشر لمعلم يأخذ بأيديهم فيوصلهم لشاطئ الأمان وكمشكاة يهديهم لسبيل الرشاد
    كم نحبك في الله أيها الإمام الناصر

  2. ترتيب المشاركة ورابطها: #82  Print  mPDF  PDF    رقم المشاركة لاعتمادها في الاقتباس: 162566   تعيين كل النص
    الصورة الرمزية ام ياسر
    ام ياسر غير متواجد حالياً من الأنصار السابقين الأخيار
    تاريخ التسجيل
    Jan 2012
    الدولة
    Maroc Tanger
    المشاركات
    453

    افتراضي

    السلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته
    اللهم اهد المسلمين في كل مكان واجعلهم يستجيبون لدعوة الإمام ناصر محمد قبل فوات الاوان


    اسال الله ان يس
    تجيب الناس الى دعوة الاحتكام الى كتاب الله عاجلا غير اجل باذن رب العالمين
    ( ربنا لا تزغ قلوبنا بعد اذ هديتنا وهب لنا من لدنك رحمة انك انت الوهاب )




  3. ترتيب المشاركة ورابطها: #83  Print  mPDF  PDF    رقم المشاركة لاعتمادها في الاقتباس: 162568   تعيين كل النص
    الصورة الرمزية Nasser Ziani
    Nasser Ziani غير متواجد حالياً من الأنصار السابقين الأخيار
    تاريخ التسجيل
    Sep 2014
    الدولة
    الجزائر
    المشاركات
    22

    افتراضي

    امين يا رب العالمين

  4. ترتيب المشاركة ورابطها: #84  Print  mPDF  PDF    رقم المشاركة لاعتمادها في الاقتباس: 162771   تعيين كل النص
    تاريخ التسجيل
    Sep 2013
    المشاركات
    671

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عاصم مشاهدة المشاركة
    بسم الله الرحمن الرحيم : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته , ماااااااااأحلى هذا البيان , قرأته ببطئ شديد ( خشية أن ينتهي ) وأنا أدعو ( يارب مايخلص البيان وينتهي ) ههههههه , أقسم بالله النعيم الأعظم بأني كنت مشدود ببيان النور بشكل غريب وبكل هدوء وسكينة . وسلام على المرسلين والحمد لله رب العالمين .
    هههههههههه دائما تصف عمانشعر به تجاه بيانات النور لإمامنا الحبيب . فياروعة بيانك إمامي الغالي كروعتك المعتادة في جميع بياناتك الكريمة .

  5. ترتيب المشاركة ورابطها: #85  Print  mPDF  PDF    رقم المشاركة لاعتمادها في الاقتباس: 163841   تعيين كل النص
    تاريخ التسجيل
    Jan 2013
    المشاركات
    5,010

    افتراضي

    بسم الله الرحمن الرحيم
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ورضوانه وبعد ,

    امامي الحبيب الغالي لدي سؤال ارجو ان تبينه لنا

    هل التجلي هو الظهور المباشر ام انه استشف من وراء الحجاب فجعل الجبل دكا

    اللهم يا ارحم الراحمين لا تحرمنا من رحمتك وفضلك ومغفرتك سبحانك لا اله الا انت ذو الفضل العظيم

    اقتباس المشاركة: 145556 من الموضوع: إلى مَن ننسب أخطاء إمامكم المهدي ؟



    الإمام ناصر محمد اليماني
    04 - رمضان - 1435 هـ
    02 - 06 - 2014 مـ
    07:43 صباحاً
    ( بحسب التقويم الرسمي لأمّ القرى )
    ـــــــــــــــ



    إنّ ذات الله شيءٌ عظيمٌ وهو الأعظم من كلّ شيءٍ عظيمٍ، ولذلك لم يتحمل رؤيةَ ذات الله الجبلُ العظيم ..


    بسم الله الرحمن الرحيم، والصلاة والسلام على كافة النّبيين وآلهم الطيبين والتّابعين الحَقّ إلى يوم الدين، أمّا بعد..
    ويا كاظم أيّها الظالم لنفسه، لقد أجبناك من قبل يوم كنت تمهّد لما تريد حين كنت تريد أن تعلم ماذا سوف يكون جواب الإمام ناصر محمد إلى الدعاة إلى الإلحاد بالله وذلك مكرٌ منك لتستعد بالردّ لتلبس الحقّ بالباطل، وعلى كلِّ حالٍ سواءً أكنتَ كاظماً أو الباحث عن البينة فأهم شيءٍ أنّك تعلم أننا نعلمُ من تكون فلا يخفون علينا أمثالك، وأهمّ شيءٍ إقامة الحجّة عليك بالحقِّ والحقّ أقول بإذن الله الأعظم في ذاته على كلّ شيءٍ عظيمٍ:

    فلن يتحمل رؤية عظمة ذات الله سبحانه إلا شيءٌ مثله وليس كمثله شيء في خلقه أجمعين مهما كان عظيماً، وحين أفتى اللهُ عبدَه ورسولَه موسى عليه الصلاة والسلام الذي طلب من ربِّه رؤية ذات ربِّه جهرةً فمن ثم أفتاه الله إنك لن تراني
    . والسؤال الذي يطرح نفسه: فهل يقصد الله أنه لن يرى ذات ربِّه لكونه ليس شيئاً في الوجود سبحانه؟ والجواب تجدونه في محكم الكتاب أنّ السبب هو أنّ موسى لن يرى ربَّه لكون نبيّ الله موسى عليه الصلاة والسلام لن يتحمل رؤية عظمة ذات ربِّه سبحانه! وأخبر نبيَّه أنّه سوف يتجلى بذاته للجبل العظيم فإذا استقر الجبلُ العظيم مكانه أمام رؤية عظمة ذات الله فسوف تراني. أكرر القول؛ فإن استقر الجبل العظيم مكانه أمام رؤية عظمة ذات ربّه فهنا سوف يرى نبيُّ الله موسى ربَّه لكون الله قادر على أن يجعل عظمة العبيد كعظمة الأوتاد حتى يكونوا قادرين على تحمل رؤية عظمة ذات الله، ولذلك قال الله لنبيه موسى: {قَالَ لَن تَرَانِي وَلَٰكِنِ انظُرْ إِلَى الْجَبَلِ فَإِنِ اسْتَقَرَّ مَكَانَهُ فَسَوْفَ تَرَانِي} [الأعراف:143].

    ولكن إذا لم يتحمل الجبل العظيم رؤية عظمة ذات الله فكيف يتحمل رؤية عظمة ذات الله الإنسان الضعيف؟ فهنا لن يتحمل رؤيةَ عظمةِ ذات الربِّ إلا شيءٌ مثله، وليس كمثله شيء من خلقه أجمعين وهو السميع البصير. ومعلومٌ لغةً واصطلاحاً أن التجلّي يُقصد به الظهور. تصديقاً لقول الله تعالى:
    {وَالنَّهَارِ‌ إِذَا تَجَلَّىٰ ﴿٢﴾} [الليل]، أي ظهر وبانَ. ونستنبط من ذلك: أن التجلّي يقصد به ظهور الشيء، ولذلك فلننظر إلى النتيجة من بعد تجلي ذات الربِّ للجبل العظيم فماذا حدث وهل استقر مكانه؟ والجواب قال الله تعالى: {فَلَمَّا تَجَلَّىٰ رَبُّهُ لِلْجَبَلِ جَعَلَهُ دَكًّا وَخَرَّ مُوسَىٰ صَعِقًا ۚ فَلَمَّا أَفَاقَ قَالَ سُبْحَانَكَ تُبْتُ إِلَيْكَ وَأَنَا أَوَّلُ الْمُؤْمِنِينَ (143)} صدق الله العظيم [الأعراف].

    فتدبَّر وتفكَّر في قول الله تعالى:
    {وَوَاعَدْنَا مُوسَىٰ ثَلَاثِينَ لَيْلَةً وَأَتْمَمْنَاهَا بِعَشْرٍ فَتَمَّ مِيقَاتُ رَبِّهِ أَرْبَعِينَ لَيْلَةً ۚ وَقَالَ مُوسَىٰ لِأَخِيهِ هَارُونَ اخْلُفْنِي فِي قَوْمِي وَأَصْلِحْ وَلَا تَتَّبِعْ سَبِيلَ الْمُفْسِدِينَ (142) وَلَمَّا جَاءَ مُوسَىٰ لِمِيقَاتِنَا وَكَلَّمَهُ رَبُّهُ قَالَ رَبِّ أَرِنِي أَنظُرْ إِلَيْكَ ۚ قَالَ لَن تَرَانِي وَلَٰكِنِ انظُرْ إِلَى الْجَبَلِ فَإِنِ اسْتَقَرَّ مَكَانَهُ فَسَوْفَ تَرَانِي ۚ فَلَمَّا تَجَلَّىٰ رَبُّهُ لِلْجَبَلِ جَعَلَهُ دَكًّا وَخَرَّ مُوسَىٰ صَعِقًا ۚ فَلَمَّا أَفَاقَ قَالَ سُبْحَانَكَ تُبْتُ إِلَيْكَ وَأَنَا أَوَّلُ الْمُؤْمِنِينَ (143)} صدق الله العظيم.

    وكما أثبتنا من محكم الكتاب أنّ المقصود لكلمة تجلّى أي ظهر وبانَ؛ مثال قول الله تعالى:
    {وَالنَّهَارِ‌ إِذَا تَجَلَّىٰ ﴿٢﴾} صدق الله العظيم. ومن ثمّ نعلم علم اليقين أنّ التجلّي هو ظهور الشيء، فماذا حدث للجبل برغم أنّ الجبل شيءٌ عظيمٌ؟ ولكنّ عظمة ذات الله شيءٌ أعظم بفارقٍ لا حدود له! ولذلك لم يتحمل الجبل العظيم رؤية عظمة ذات الله. تصديقاً لقول الله تعالى: {وَلَمَّا جَاءَ مُوسَىٰ لِمِيقَاتِنَا وَكَلَّمَهُ رَبُّهُ قَالَ رَبِّ أَرِنِي أَنظُرْ إِلَيْكَ ۚ قَالَ لَن تَرَانِي وَلَٰكِنِ انظُرْ إِلَى الْجَبَلِ فَإِنِ اسْتَقَرَّ مَكَانَهُ فَسَوْفَ تَرَانِي ۚ فَلَمَّا تَجَلَّىٰ رَبُّهُ لِلْجَبَلِ جَعَلَهُ دَكًّا وَخَرَّ مُوسَىٰ صَعِقًا ۚ فَلَمَّا أَفَاقَ قَالَ سُبْحَانَكَ تُبْتُ إِلَيْكَ وَأَنَا أَوَّلُ الْمُؤْمِنِينَ (143)} صدق الله العظيم. وتبيّن لكم أنّ عظمة ذات الله شيءٌ أعظم من كلِّ شيءٍ، ولن يتحمل رؤية عظمة ذات الله إلا شيءٌ مساوٍ لعظمته سبحانه! وليس كمثله شيء في خلقه وليس قبله شيء في الوجود؛ لا إله غيره ولا معبود سواه.

    ونخرج بنتيجةٍ أنّ الله شيءٌ ليس كمثل عظمته شيءٌ في خلقه، ولذلك لم يتحمل الجبل العظيم رؤية ذات الله العظيم سبحانه! ولذلك قال الله تعالى:
    {وَلَمَّا جَاءَ مُوسَىٰ لِمِيقَاتِنَا وَكَلَّمَهُ رَبُّهُ قَالَ رَبِّ أَرِنِي أَنظُرْ إِلَيْكَ ۚ قَالَ لَن تَرَانِي وَلَٰكِنِ انظُرْ إِلَى الْجَبَلِ فَإِنِ اسْتَقَرَّ مَكَانَهُ فَسَوْفَ تَرَانِي ۚ فَلَمَّا تَجَلَّىٰ رَبُّهُ لِلْجَبَلِ جَعَلَهُ دَكًّا وَخَرَّ مُوسَىٰ صَعِقًا ۚ فَلَمَّا أَفَاقَ قَالَ سُبْحَانَكَ تُبْتُ إِلَيْكَ وَأَنَا أَوَّلُ الْمُؤْمِنِينَ (143)} صدق الله العظيم.

    فانظر لقول الله تعالى:
    {فَلَمَّا تَجَلَّىٰ رَبُّهُ لِلْجَبَلِ جَعَلَهُ دَكًّا} صدق الله العظيم. فهل الجبل صار دكّاً دكّاً من لا شيء في الوجود! أم إنّه تجلّى له اللهُ بذاته العظيمة فجعله دكّاً؟ ونكرر ونقول: إنّ التجلّي لغةً واصطلاحاً هو ظهور الحَقّ أو رؤية الشيء، والمهم أنّ التجلّي يُقصد به ظهور الشيء لشيءٍ آخر لا شك ولا ريب. وها نحن نقيم عليك الحجّة مرةً أخرى ولدينا مزيداً من سلطان العلم المحكم نستنبطه لكم بإذن الله من محكم القرآن العظيم، ومن شاء فليؤمن ومن شاء فليكفر، والحكم لله وهو أسرع الحاسبين.

    وبالنسبة لزيارة القبور، فإذا كانت الزيارة بغرض الدعاء لصاحب القبر بالرحمة والاستغفار فلا حرجَ في ذلك. تصديقاً لقول الله تعالى: {وَلَا تُصَلِّ عَلَىٰ أَحَدٍ مِّنْهُم مَّاتَ أَبَدًا وَلَا تَقُمْ عَلَىٰ قَبْرِهِ ۖ إِنَّهُمْ كَفَرُوا بِاللَّهِ وَرَسُولِهِ وَمَاتُوا وَهُمْ فَاسِقُونَ (84)} صدق الله العظيم [التوبة:84].
    ونستنبط من ذلك جواز الدعاء لأصحاب القبور إلا أن يكون من شياطين البشر، وأما زيارة التوسل بالصالحين لدعائهم من دون الله فذلك هو الشرك وإنّهم لا يسمعونكم لكونهم أمواتٌ غيرُ أحياءٍ أجسادَهم بسبب مغادرة أرواحهم، ولو سمعوكم لما استجابوا لكم ويوم القيامة يكفرون بشرككم بدعائهم من دون الله. تصديقاً لقول الله تعالى:
    {وَالَّذِينَ تَدْعُونَ مِن دُونِهِ مَا يَمْلِكُونَ مِن قِطْمِيرٍ‌ ﴿١٣﴾ إِن تَدْعُوهُمْ لَا يَسْمَعُوا دُعَاءَكُمْ وَلَوْ سَمِعُوا مَا اسْتَجَابُوا لَكُمْ وَيَوْمَ الْقِيَامَةِ يَكْفُرُ‌ونَ بِشِرْ‌كِكُمْ وَلَا يُنَبِّئُكَ مِثْلُ خَبِيرٍ‌ ﴿١٤﴾} صدق الله العظيم [فاطر].

    وتصديقاً لقول الله تعالى:
    {وَالَّذِينَ يَدْعُونَ مِن دُونِ اللَّهِ لَا يَخْلُقُونَ شَيْئًا وَهُمْ يُخْلَقُونَ (20) أَمْوَاتٌ غَيْرُ أَحْيَاءٍ ۖ وَمَا يَشْعُرُونَ أَيَّانَ يُبْعَثُونَ (21)} صدق الله العظيم [النحل].

    وإني أراك من دعاة الكفار إلى الإلحاد بوجود الله ومن الدعاة إلى المؤمنين إلى الشرك بالله، وحسبي الله على كلِّ من يصدُّ عن صراط العزيز الحميد ويبغيها عوجاً وهو يعلم الحَقَّ من ربِّه، وأولئك لهم عذابٌ عظيمٌ؛ الذين يصدّون عن الصراط المستقيم، ولسوف تعلمون، والحكم لله ربّ العالمين.

    وسلامٌ على المرسلين، والحمد لله ربِّ العالمين..
    الداعي إلى صراط العزيز الحميد؛ خليفة الله وعبده الإمام المهدي ناصر محمد اليماني.
    __________________

    [ لقراءة البيان من الموسوعة ]



    والسلام على المرسلين والحمدلله رب العالمين

  6. ترتيب المشاركة ورابطها: #86  Print  mPDF  PDF    رقم المشاركة لاعتمادها في الاقتباس: 163846   تعيين كل النص

    افتراضي

    بسم الله الرحمن الرحيم، والصلاة والسلام على محمد رسول الله وكافة المؤمنين في كل زمانٍ ومكانٍ إلى يوم الدين، أما بعد..

    ويا قرة عين إمامك، ألا وإنّ التّجلي هو ظهور الشيء. ونستنبط بيان التّجلي أنّه الظهور من خلال قول الله تعالى:
    { وَاللَّيْلِ إِذَا يَغْشَى (1) وَالنَّهَارِ إِذَا تَجَلَّى(2) } صدق الله العظيم [الليل].

    وأقسم الله بالنهار إذا تجلّى أي إذا ظهر من بعد الظلام، فمن ثمّ نعلم أن التّجلي هو ظهور الشيء.

    وسلامٌ على المرسلين والحمد لله ربّ العالمين..
    ـــــــــــــــــــ



    البيعة لله



    أعوذ بالله من الشيطان الرجيم
    إِنَّ الَّذِينَ يُبَايِعُونَكَ إِنَّمَا يُبَايِعُونَ الله يَدُ الله فَوْقَ أَيْدِيهِمْ فَمَن نَّكَثَ فَإِنَّمَا يَنكُثُ عَلَى نَفْسِهِ وَمَنْ أَوْفَى بِمَا عَاهَدَ عَلَيْهُ الله فَسَيُؤْتِيهِ أَجْرًا عَظِيمًا (10)




  7. ترتيب المشاركة ورابطها: #87  Print  mPDF  PDF    رقم المشاركة لاعتمادها في الاقتباس: 163854   تعيين كل النص
    abou khaled غير متواجد حالياً من الأنصار السابقين الأخيار
    تاريخ التسجيل
    Sep 2014
    المشاركات
    22

    افتراضي

    To all man kind ,please and respectfully I ask you to believe in what the imam Ali Mahdi is saying,please ,u won't lose and regret ,just trust ,believe him ,he only need peace ,at the end ,may Allah let you see a verse

    - - - تم التحديث - - -

    الى كافةالبشر،ارجوكم صدقوا الامام المهدي،اطلب منكم ،ولمصلحتكم ،ان تصدقوه،فهو يريد السلام ،وبعث لذلك،فتصبحوا بامان في الدنيا والاخرة،لن تخسروا حبة من خردل،وفي النهاية ادعوا ربي ان تروا آية قوية كي تؤمنوا ،والله الودود الرحيم

  8. ترتيب المشاركة ورابطها: #88  Print  mPDF  PDF    رقم المشاركة لاعتمادها في الاقتباس: 163888   تعيين كل النص
    تاريخ التسجيل
    Feb 2014
    الدولة
    السودان
    المشاركات
    320

    افتراضي

    سبحانك ربي ما اعظمك

صفحة 9 من 9 الأولىالأولى ... 789

المواضيع المتشابهه

  1. بيان [ صوتي ] : ردّ الإمام المهدي إلى الباحث الفلكيّ ملهم محمد هندي عضو الاتحاد العربي لعلوم الفلك والفضاء ...
    بواسطة المنصف في المنتدى المادة الإعلامية والنشر لكل ما له علاقة بدعوة الإمام المهدي ناصر محمد اليماني
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 24-10-2014, 06:14 AM
  2. ردّ الإمام المهدي إلى الباحث الفلكيّ ملهم محمد هندي عضو الاتحاد العربي لعلوم الفلك والفضاء..
    بواسطة حبيبة الرحمن في المنتدى ۞ موسوعة بيانات الإمام المهدي المنتظر ۞
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 17-10-2014, 10:47 AM

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •