النتائج 1 إلى 2 من 2

الموضوع: بيان الإمام المهديّ إلى أنصار الشريعة ومختلف الفرق في اليمن وإلى الشعب اليماني حكومةً وشعباً..

  1. ترتيب المشاركة ورابطها: #1  Print  mPDF  PDF    رقم المشاركة لاعتمادها في الاقتباس: 44283   تعيين كل النص

    بيان الإمام المهديّ إلى أنصار الشريعة ومختلف الفرق في اليمن وإلى الشعب اليماني حكومةً وشعباً..

    23-05-2012 - 05:23 AM

    Español Deutsh Italiano Melayu Türk Français فارسیEnglish

    - 1 -

    [
    رابط المشـاركـــــــــة الأصليَّة ]
    الإمام ناصر محمد اليماني
    02 - 07 - 1433 هـ
    23 - 05 - 2012 مـ
    02:33 صباحاً
    ــــــــــــــــــــ


    بيان الإمام المهديّ إلى أنصار الشريعة ومختلف الفرق في اليمن وإلى الشعب اليماني حكومةً وشعباً..


    بسم الله الرحمن الرحيم، والصلاة والسلام على جدّي محمد رسول الله -صلّى الله عليه وآله وسلم- وجميع الرسل وآلهم الطيبين ومن تبعهم بإحسانٍ إلى يوم الدين، وبعد..

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته السلام علينا وعلى عباد الله الصالحين، ويا أنصار الشريعة والقاعدة والحوثيين والسُّنة والشيعة في اليمن ويا معشر الشعب اليماني حكومةً وشعباً السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، لقد منَّ الله عليكم إذ بعث فيكم الإمام المهديّ وكرّمكم تكريماً عظيماً أن يصطفي خليفته من اليمانيّين فلماذا لا تكونون من الشاكرين فتجيبون دعوة المهديّ المنتظَر إلى الاحتكام إلى شريعة الله في كتابه وعلى منهاج النّبوّة الأولى لنحكم بينكم فيما كنتم فيه تختلفون لعلكم ترشدون، فاتّقوا الله وأطيعوني لعلكم تفلحون. فكم قلبُ الإمام المهديّ متألمٌ لما يحدث لبعض إخواني المسلمين في اليمن وسوريا وفي العالمين، وكم قلبُ الإمام المهديّ متألمٌ لما يعانيه الإنسان من ظلم أخيه الإنسان، ولا يزال الكثير من البشر يجهل قدر المهديّ المنتظَر ولا يحيطون به علماً إلا قليلٌ اطّلعوا على أمرنا وصدّق منهم قليلٌ، واقترب النصر والظهور بحول الله وقوته في ليلةٍ ولو كره المجرمون.

    ويا عجبي الشديد من الذي انتحر في ميدان السبعين في صنعاء اليمن وقتل ما يزيد عن مائة قتيلٍ وأكثر من مائتي جريح، وأمّا عجبي من ذلك الانتحاري من الذي أقنعه وأفتاه أنَّ مَنْ قتل مؤمناً متعمداً فجزاءه جنّات النّعيم وفواكه مما يتخيرون ولحم طيرٍ مما يشتهون وحورٌ عيْنٌ كأمثال اللؤلؤ المكنون! فهل هذه هي شريعة الله في محكم كتابه أنّ من قتل مؤمناً فإنّ له الجنة؟ ونترك الجواب من الربّ مباشرةً من محكم الكتاب قال الله تعالى:
    {وَمَن يَقْتُلْ مُؤْمِناً مُّتَعَمِّداً فَجَزَاؤُهُ جَهَنَّمُ خَالِداً فِيهَا وَغَضِبَ اللَّهُ عَلَيْهِ وَلَعَنَهُ وَأَعَدَّ لَهُ عَذَاباً عَظِيما} صدق الله العظيم [النساء:93].

    ولربّما يودّ أن يقاطعني من الذين أضلّوا أنفسهم وأضلّوا أمّتهم من الذين أقنعوا الورافي بالانتحار في ميدان السبعين بالأمس فيقول: "نحن قتلناهم بالحقّ فهم يعاونون أمريكا واليهود على حربنا". ومن ثمّ يردّ عليهم الإمام المهديّ وأقول: ألا والله قسماً بالغيب بالحقّ لا يوجد من بين القتلى حتى رجلٌ واحدٌ فقط يحبّ يهود أمريكا أو إسرائيل، ألا والله إنهم ليكرهون من يحارب الإسلام والمسلمين، ألا والله ما كانوا أولياء ليهود أمريكا ولا إسرائيل فبأي حقٍّ استبحتم دماءهم؟ يا ويلكم من ربّ العالمين كيف تتجرأون على قتل نفسٍ؛ بل قتل أنفسٍ بغير الحقّ؟ فمن يُجِرْكم من عذاب الله يا من روّعتم العباد وأفسدتم في البلاد؟ ومنكم من يتصل بالإمام المهديّ هاتفياً ويتهددنا إن لم نكفّ بالفتوى عنهم! ومن ثمّ يردّ عليهم الإمام المهديّ وأقول: والله الذي لا إله غيره لن تهتز مني شعرةٌ ذعراً أو خوفاً منكم، والله الذي لا إله غيره لا أخشاكم شيئاً ولا أقيم لكم وزناً برغم أني أقوم باتخاذ التدابير الأمنية لأخذ الحيطة والحذر وليس خشيةً منكم ولكن طاعة لأمر الله في محكم كتابه، قال الله تعالى:
    {وَإِذَا كُنتَ فِيهِمْ فَأَقَمْتَ لَهُمُ الصَّلاَةَ فَلْتَقُمْ طَآئِفَةٌ مِّنْهُم مَّعَكَ وَلْيَأْخُذُواْ أَسْلِحَتَهُمْ فَإِذَا سَجَدُواْ فَلْيَكُونُواْ مِن وَرَآئِكُمْ وَلْتَأْتِ طَآئِفَةٌ أُخْرَى لَمْ يُصَلُّواْ فَلْيُصَلُّواْ مَعَكَ وَلْيَأْخُذُواْ حِذْرَهُمْ وَأَسْلِحَتَهُمْ وَدَّ الَّذِينَ كَفَرُواْ لَوْ تَغْفُلُونَ عَنْ أَسْلِحَتِكُمْ وَأَمْتِعَتِكُمْ فَيَمِيلُونَ عَلَيْكُم مَّيْلَةً وَاحِدَةً وَلاَ جُنَاحَ عَلَيْكُمْ إِن كَانَ بِكُمْ أَذًى مِّن مَّطَرٍ أَوْ كُنتُم مَّرْضَى أَن تَضَعُواْ أَسْلِحَتَكُمْ وَخُذُواْ حِذْرَكُمْ إِنَّ اللّهَ أَعَدَّ لِلْكَافِرِينَ عَذَاباً مُّهِيناً} صدق الله العظيم [النساء:102].

    برغم أنّهم بين يدي الله في الصلاة وقادر أن يدفع عنهم شرّ أعدائهم ولكنه قال:
    {خُذُواْ حِذْرَكُمْ}، وفي ذلك حكمةٌ لله بالغةٌ لا تحيطون بها علماً، وليبلوَ الله أخباركم وليبتلي ما في صدوركم.

    وأنا الإمام المهديّ أدعو أنصار الشريعة كما يقولون الناس أنّهم فرع من تنظيم القاعدة وكذلك أدعو تنظيم القاعدة وكذلك أدعو الحوثيين والسلفيّين في صعدة وأدعو الحكومة اليمانيّة إلى الاحتكام إلى كتاب الله القرآن العظيم وسنة نبيِّه الحقّ التي لا تخالف لمحكم كتاب الله القرآن العظيم، فليتقدم أحدهم لبدء الحوار مشكوراً ويعتبر موقع الإمام ناصر محمد اليماني هو موقع كل البشر لحوار المهديّ المنتظَر في عصر الحوار من قبل الظهور لننظر هل ينطق بالحقّ ناصر محمد اليماني أم كان من اللاعبين، ومن بعد التصديق يتمّ الظهور وإن أبيتُم أظهرَ الله المهديّ المنتظَر عليكم وعلى كافة البشر في ليلةٍ وأنتم صاغرون، وإلى الله ترجع الامور يعلم خائنة الأعين وما تخفي الصدور وإليه النشور، وسلامٌ على المرسلين، والحمد لله ربّ العالمين..

    ولن تزيدوني إلا إيماناً وتثبيتاً ولن تستطيعوا أن تمسّوني بسوءٍ، ولئن قاتلتم الإمام المهديّ وأنصاره لتولُنَّ الدُّبر ثم لا تُنْصرون، يا معشر الذين ضلّ سعيهم في الحياة الدنيا ويحسبون أنّهم مهتدون اتّقوا الله وأجيبوا داعي الاحتكام إلى الله إن كنتم مؤمنين بما أنزل الله في محكم كتابه في هذا الرابط.
    https://youtu.be/Z-Gl2borp-c



    أخوكم الإمام المهدي ناصر محمد اليماني.
    ــــــــــــــــــ


  2. ترتيب المشاركة ورابطها: #2  Print  mPDF  PDF    رقم المشاركة لاعتمادها في الاقتباس: 44728   تعيين كل النص

    صور الأبرياء الذين سفكت دماؤهم بغير حق في ميدان السبعين إنا لله وإنا إليه لراجعون..

    26-05-2012 - 09:13 PM


    Español Deutsh Italiano Melayu Türk Français فارسیEnglish
    - 2 -

    [
    رابط المشـاركـــــــــة الأصليَّة ]
    الإمام ناصر محمد اليماني
    04 - 07 - 1433 هـ
    25 - 05 - 2012 مـ
    05:09 صباحاً
    ـــــــــــــــــــ


    صور الأبرياء الذين سُفِكتْ دماؤهم بغير حقٍ في ميدان السبعين، إنّا لله وإنّا إليه لراجعون..


    بسم الله الرحمن الرحيم، قال الله تعالى:
    {وَمَن يَقْتُلْ مُؤْمِنًا مُّتَعَمِّدًا فَجَزَاؤُهُ جَهَنَّمُ خَالِدًا فِيهَا وَغَضِبَ اللَّـهُ عَلَيْهِ وَلَعَنَهُ وَأَعَدَّ لَهُ عَذَابًا عَظِيمًا ﴿٩٣﴾} صدق الله العظيم [النساء].

    http://www.alealamy.net/news-52782.htm

    فهل هذا يرضي الله؟ وهل هذا هو إصلاح البلاد والرحمة بالعباد؟ وهل هذا ما أمركم الله به يا من فعلتم ذلك؟ فإذا كان من قَتل كافراً بحجّة كفره فكأنما قَتل الناس جميعاً فكيف بمن يَقتل مؤمناً يشهد أن لا إله إلا الله ويشهد أنّ محمد رسول الله؟ ونترك الجواب من الربّ في محكم الكتاب ذكرى لأولي الألباب. قال الله تعالى: {وَمَن يَقْتُلْ مُؤْمِنًا مُّتَعَمِّدًا فَجَزَاؤُهُ جَهَنَّمُ خَالِدًا فِيهَا وَغَضِبَ اللَّـهُ عَلَيْهِ وَلَعَنَهُ وَأَعَدَّ لَهُ عَذَابًا عَظِيمًا ﴿٩٣﴾} صدق الله العظيم.

    فكم من الأمّهات من اللاتي قتلتُم أولادهنّ يدعون عليكم في سكونِ الليل وأطراف النهار، فكم أبكيتُم أعين نساءٍ ورجالٍ من الذين فقدوا أولادهم بغير الحق.

    ويا أصحاب تلك الجريمة النّكراء لا يزال الإمام المهديّ يدعوكم إلى الحوار من قبل الظهور ولا نزال نفتي بالحقّ بفتوى الله في محكم كتابه:
    {أَنَّهُ مَن قَتَلَ نَفْسًا بِغَيْرِ نَفْسٍ أَوْ فَسَادٍ فِي الْأَرْضِ فَكَأَنَّمَا قَتَلَ النَّاسَ جَمِيعًا وَمَنْ أَحْيَاهَا فَكَأَنَّمَا أَحْيَا النَّاسَ جَمِيعًا} صدق الله العظيم [المائدة:32].

    فأجيبوا داعيَ الله وخليفته الإمام المهديّ ناصر محمد اليماني إلى الاحتكام إلى ما أنزل الله إن كنتم مؤمنين بما تنزَّل على محمدٍ رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم، وإن تولّيتم فاعلموا أنّكم غيرُ معجزي الله والحكم لله وهو خير الفاصلين.

    وسلام ٌعلى المرسلين، والحمدُ لله ربّ العالمين..
    أخو المؤمنين؛ الإمام المهديّ ناصر محمد اليماني.
    ــــــــــــــــــــــ


المواضيع المتشابهه

  1. بيان الإمام المهدي إلى أنصار الشريعة ومختلف الفرق في اليمن وإلى الشعب اليماني حكومة وشعباً
    بواسطة الإمام ناصر محمد اليماني في المنتدى دحض الشبهات بالحجة الدامغة والإثبات على مهدوية الإمام ناصر محمد اليماني
    مشاركات: 23
    آخر مشاركة: 29-09-2014, 03:57 AM
  2. بيانٌ عاجلٌ من الإمام المهدي إلى الرئيس المشير عبد ربه منصور هادي المحترم وإلى الشعب اليماني حكومةً وشعباً..
    بواسطة الإمام ناصر محمد اليماني في المنتدى من المهدي المنتظر إلى الرئيس اليمني علي عبد الله صالح وكافة قادات العرب والمسلمين
    مشاركات: 21
    آخر مشاركة: 21-09-2014, 01:38 AM
  3. عاجل : بيان الإمام المهدي إلى أنصـارالشريعة ومختلف الفرق في اليمن وإلى الشعب اليماني حكومة وشعباً
    بواسطة سفينة النجاة في المنتدى قسم يحتوي على مختلف المواضيع والمشاركات
    مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 01-09-2014, 11:14 AM
  4. بيانٌ عاجلٌ من الإمام المهدي إلى الرئيس المشير عبد ربه منصور هادي المحترم وإلى الشعب اليماني حكومةً وشعباً..
    بواسطة حبيبة الرحمن في المنتدى ۞ موسوعة بيانات الإمام المهدي المنتظر ۞
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 04-04-2014, 06:40 AM
  5. تعزية الإمام المهديّ إلى آل عبد العزيز آل سعود وإلى الشعب السعودي الأبي العربي حكومة وشعباً..
    بواسطة حبيبة الرحمن في المنتدى ۞ موسوعة بيانات الإمام المهدي المنتظر ۞
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 17-06-2012, 06:55 AM

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •